الأخبار

تعهد وزير التكوين المهني والتشغيل السيد زياد العذاري بدعم مشاريع الأنظمة الأساسية الجديدة لهياكل وزارة التكوين المهنى والتشغيل مع العمل على توفير الأطر القانونية التى تتماشى مع حاجيات المؤسسات وتطلّعات الأعوان فى هذه المرحلة.
وعبر العذاري اليوم الاربعاء خلال ندوة حول دراسة مشاريع الأنظمة الأساسية تعقدها النقابة العامة للتكوين المهنى والتشغيل والهجرة بالحمامات عن استعداده للتعاون البناء مع الإتحاد العام التونسي للشغل لتذليل كل الصعوبات في مختلف الملفات.
وأشار الى مواصلة عقد جلسات للتواصل مع الطرف النقابى باعتباره الشريك الاساسى فى كل ما تعتزم الوزارة القيام به خلال المرحلة القادمة مؤكدا على ضرورة العمل فى مناخ الثقة المتبادل لإيجاد الاطار الامثل للشّروع فى انجاز خطة اصلاح منظومة التكوين المهنى.
ومن جهة أخرى أوضح العذاري فى تصريح لوسائل الاعلام أنه من المنتظر أن يتم الاعلان عن الاولويات الخمس لكل وزارة مع نهاية الاسبوع الجارى مشيرا إلى أن هذه الأولويات بصدد المناقشة صلب مجالس وزارية مضيقة.
وأفاد الوزير أنه سيتم اتخاذ إجراءات استعجالية لتهيئة بعض مقرات مراكز التكوين والمبيتات وتعويض عد من التجهيزات ومعدات التكوين فى انتظار تنفيذ الإجراءات المتعلقة بإعادة الهيكلة.

تصفح المزيد من العروض

yougov 41e13

إنضم إلينا

تطبيق الأندرويد